التجارة الإلكترونية في زمن كورونا

ما هي التجارة الالكترونية

التجارة الالكترونية في زمن كورونا :
بعد التطور الكبير الذي وصل إليه العالم في يومنا هذا في مجال البيع الالكتروني , فإن الإستثمار والطلب في
المبيعات الالكترونية و المتاجر المتواجدة عبر شبكة الإنترنت
يزداد يومًا بعد يوم. و بلا شك أصبح العالم اليوم كسوق مفتوح خاصة بعد إفتتاح متاجر إلكترونية على مستوى
العالم حيث يستطيع الأفراد المتواجدين في قارات مختلفة البيع و الشراء
من القارات الأخرى وهم في منازلهم , وقد لاحظنا مؤخرًا وخاصةً بعد جائحة كورونا (كوفيد 19) توجه أكثر الشركات و المؤسسات
التي كانت تعتمد فقط على التسويق التقليدي إلى البيع الإلكتروني على مختلف المنصات.

ما هي التجارة الإلكترونية ؟

ما هي التجارة الالكترونية
ما هي التجارة الالكترونية ؟

ما هي التجارة الإلكترونية ؟
تعرف بأنها هي العملية التي يتم من خلالها بيع المنتجات وشرائها بواسطة شبكة الانترنت حيث أنه يوجد
عدد كبير حول العالم من العملاء يتجهون إلى الشراء من خلال التجارة الإلكترونية.
ومنذ تفشي فيروس كورونا (كوفيد 19) في الأيام الأخيرة زاد الإقبال على مبيعات التجارة الإلكترونية.
فمن المعلوم أن مثل هذه الظروف ينتج عنها تغيير في سلوك المستهلك كنوع من التكيف مع الوضع المفروض و لتقليل الإحتكاك المباشر
الذي يعد كسبب رئيسي لانتقال الفايروس تجنب كثير من المستهلكين التجارة التقليدية

حيث أن هناك عدد كبير من المستهلكين لم تكن لهم أي علاقة وتعامل مع التجارة الإلكترونية و لكن
مع فرض حظر التجول في كثير من دول العالم و
تشديد الإجراءات الاحترازية اتجه عدد كبير من الناس إلى التعامل بشكل كبير مع التجارة الإلكترونية

في شراء الإحتياجات اليومية من مواد غذائية
ومستلزمات صحية وأدوية وأجهزة منزلية و أثاث و ملابس وكل ما يحتاجه المستهلك بما يضمن بقاء الناس آمنين في منازلهم.
فهناك نقطة تحول فاصلة في تاريخ التجارة الإلكترونية في ظل هذه الأزمة , فقد قيل بأن الفرص
تولد من رحم الأزمات وهو ما قد ينطبق على التجارة الإلكترونية في هذا الوقت . ولا يوجد ما يشير إلى أنه سوف يتم الإستغناء عن
التجارة الإلكترونية في
الأيام القادمة حتى في حال عودة الحياة إلى طبيعتها , ومن المتوقع استمرارية التجارة الإلكترونية في النمو والتوسع بعد الإنتهاء من فيروس كورونا (كوفيد 19) خاصة أن المستهلكين
قد جربوا التجارة الإلكترونية ومميزتها التي تتيح مقارنة الأسعار بين المتاجر بكل سهولة والإطلاع عليها من خلال شاشة الجوال أو جهاز الكمبيوتر.

التجارة الالكترونية في المملكة

ما تأثير كورونا على المتاجر الالكترونية العالمية ؟

المتاجر الإلكترونية العالمية : مثل أمازون(ِAmazon) وعلي بابا (Alibaba) وايباي(eBay) . قد حصلت على ارتفاع كبير عبر مواقعها في عدد الطلبات ,
فقد أعلنت أمازون (Amazon) مؤخرًا أنه قد نفذ المخزون لديها من المستلزمات الطبية وأيضًا المنزلية نتيجة الإقبال
المتزايد منذ تفشي فيروس كورونا وقد أعلنت عن رغبتها بالاستعانة بمائة ألف عامل نتيجة لزيادة الطلبات بصورة مفاجئة
يفوق طاقتها وفي مثل هذه الظروف تكون فرصة للمتاجر الإلكترونية لتقييم وتقويم وضعها من جميع النواحي فبعض الأخطاء
وجوانب القصور لا تظهر إلا في مثل هذه الظروف. حيث أحدثت جائحة كورونا تأثيرًا كبيرًا في شكل ونمط التسوق. فقد نما الاقتصاد الرقمي
وبدأت التجارة التقليدية تأخذ بمبدأ التجارة الإلكترونية وتعطي نظرة مستقبلية على أن هناك مراحل تعايش ما بين التجارة التقليدية والالكترونية لسنوات قادمة .
وبالنسبة لعمليات التوصيل فقد كان هناك قصور فيها فقد واجهت كثير من منصات التجارة الإلكترونية مشاكل في عمليات التوصيل وذلك بسبب الضغط الكبير
و المفاجئ عليها وعدم استعدادها لعدد كبير من الطلب عليها , فمن المتوقع أن تقوم منصات التجارة الالكترونية مستقبلًا بالتجهيزات والاستعداد للتعامل مع مثل هذه الظروف
وتحسين عمليات التوصيل في وقت قصير وذلك بعمل عقد مع منصات التوصيل وذلك للاعتماد عليها في حالة الحصول على ارتفاع مفاجئ في الطلب عليها , فقد كانت تبلغ مدة التوصيل في بعض المتاجر الالكترونية لأكثر من أسبوع إلى أسبوعين..
وحسب ما ورد عن شبكة قوقل العالمية في مستقبل التجارة الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط بأنها تنمو وتتسارع بشكل كبير ,
وأيضًا البنية التحتية في منطقة الشرق الأوسط لها دور في المساعدة على نمو وتسارع التجارة الإلكترونية.

كيف تأثرت التجارة الالكترونية في المملكة العربية السعودية في زمن كورونا ؟

التجارة الالكترونية في المملكة

وفي المملكة العربية السعودية قد بلغ حجم (التجارة الإلكترونية) 33 مليار ريال , وقد بلغت نسبة سيطرت المملكة على حجم التجارة الإلكترونية 45% في منطقة الشرق الأوسط , حيث يوجد في المملكة العربية السعودية عدد من المتاجر الإلكترونية المسجلة والمعتمدة رسميًا بلغ عددهم 25501 متجر إلكتروني.
وقد أكد نائب الرئيس (زياد العيسى) لقطاع الأعمال أن المملكة العربية السعودية حققت ارتفاعًا في التجارة الإلكترونية في شهر مارس وشهر أبريل (2020) فقد ارتفعت بنسبة 74% , وبالمقابل فأن تجارة التجزئة (البيع المباشر) انخفضت في شهري مارس وأبريل (2020) وذلك بنسبة 30% والسبب في ذلك اعتماد العملاء بشكل كبير على التجارة الإلكترونية.

إذا كان لديك منتجات وترغب بتسويقها إلكترونيًا يمكنك الآن بناء متجرك الخاص ونحن جاهزين لنقدم لك كل الدعم لتحصل على متجر احترافي متكامل من برمجة وتصميم يتضمن طرق الدفع الالكترونية المناسبة لتبيع منتجاتك.
تمتلك (جسور للحلول الإلكترونية الاحترافية) طاقم عمل برمجي ومصممين محترفين يحققون لك كل المزايا التي تحتاجها من إعداد الحملات التسويقية عبر جوجل ومنصات التواصل الاجتماعي , و برمجة وتصميم المواقع الالكترونية والمتاجر الالكترونية , وأيضًا إعداد وتنفيذ خدمة العملاء للمواقع والمتاجر , إعداد وإدارة صفحات التواصل الاجتماعي .

واتساب : 0554011305

اتصال : 0554011305

تاريخ آخر تحديث : 3/3/2021

WhatsApp chat