خدمة الـ توظيف عن بعد توفر موظفين مجتهدين وباستثمار أقل

توظيف عن بعد

يعتبر توظيف الموارد البشرية واحدة من أهم وظائف إدارة الموارد البشرية ذلك للعديد من الأسباب التي ستتضح معنا في نهاية هذا المقال، ولمعرفة خدمة توظيف الموارد البشرية عن بعد التي تقدمها جسور بشكل أكبر وأوسع لابد لنا في البداية من المرور على تعريف وظائف إدارة الموارد البشرية ومن ضمنها توظيف الموارد البشرية عن بعد.

توظيف الموارد البشرية

ماهي الوظائف الرئيسية لإدارة الموارد البشرية ؟

  1. تخطيط الموارد البشرية .
  2. توصيف الوظائف.
  3. استقطاب واستيعاب الموارد البشرية.
  4. إجراء عمليات المقابلة وتحديد محتوى العمل .
  5. تقييم كفاءة الأداء .
  6. التدريب والتأهيل .
  7. تطوير المسار الوظيفي
  8. التحفيز و التشجيع.

هل يمكننا توظيف الموارد البشرية عن بعد بالتعاون مع مؤسسات تقدم حلول خدمات احترافية؟

لم تعد مجالات إدارة الأعمال بكافة أقسامها محصورة بالعمل المكتبي المباشر الذي يفرض التواجد في مكان العمل فقط، بل إن شركة جسور للخدمات الإلكترونية الاحترافية، بالاضافة إلى ما توفره من خدمات دراسة وإدارة المشاريع الاحترافية وخدمات احترافية وحلول أعمال بمختلف أشكالها، تقدم خدمات توظيف الموارد البشرية عن بعد.

و هل تبقى الوظائف الرئيسية لإدارة الموارد البشرية ذاتها أثناء إجراء مقابلات توظيف الموارد البشرية عن بعد؟

طبعاً ستبقى الآلية واحدة في حال توظيف الموارد البشرية عن بعد ولكن النتيجة هنا ستكون توظيف موارد بشرية عن بعد ليعملوا معك من مكان تواجدهم، لذا كل ما عليك هو فقط اختيار الجهة التي ستتعاقد معها لتتابع معك كافة المهام اللازمة لدعم الأعمال وإدارة المشاريع الاحترافية، فمهما كان تخصصات إدارة الأعمال لديك ستكون بحاجة إلى جهة معتمدة لمساعدتك في اختيار وتوظيف وإدارة  الموارد البشرية العاملة معك عن بعد ومساعدتك في التمتع بمميزات تنفيذ أعمالك عن بعد.

أولاً : تخطيط الموارد البشرية:

يعتبر التخطيط من أساسيات إدارة الأعمال وأولى مهام توظيف الموارد البشرية عن بعد مهما كان نوعها سواء كانت ادارة الاعمال الدولية أو حتى ادارة الاعمال الالكترونية، وتخطيط الموارد البشرية هو محاولة هادفة لتحديد احتياجات المنظمة من العاملين وذلك خلال فترة زمنية معينة ضمن الفترة التي يقوم التخطيط بتغطيتها وهي عادة ما تكون مدتها سنة، كما أن تخطيط الموارد البشرية يهتم أساسًا بتحديد الأعداد والنوعيات المتعلقة بالعمالة المطلوبة لعملية توظيف الموارد البشرية عن بعد خلال مدة الخطة.

إذاً يهتم التخطيط يهتم بتحديد احتياجات المؤسسة من العنصر البشري للفترة الزمنية المقبلة واتخاذ القرار المناسب بهذا الخصوص، وذلك بعد معرفة وتحليل المتوافر من الموارد البشرية  في المؤسسة من حيث العدد والنوع، والعمل على توفير تلك الاحتياجات، تتم عملية تحديد الاحتياجات النظرية من الموارد البشرية العاملة عن بعد في ضوء المعطيات التالية:

  1. معطيات تتعلق بالعمل:

  • حجم العمل ونوعه و التقنيات المستخدمة فيه.
  • طرق تنظيم العمل المتبعة.
  • نظام التحفيز المعنوي والمادي المتبع ونظام الأجور.
  • نظم التأهيل والتدريب.
  1. معطيات تتعلق بـ توظبف الموارد البشرية عن بعد:

  • المؤهلات العلمية والفنية والمهنية.
  • مستوى الخبرات المتوفرة.
  • الهرم العمري للعاملين.

كيف يمكننا تحديد عدد ونوعية الموارد البشرية المطلوبة للعمل معنا عن بعد؟

  1. تحديد نوعية الموارد البشرية:

من خلال الشروط المذكورة في بطاقات التوصيف الوظيفي للموارد البشرية الموجودة في النظام الداخلي للمؤسسة.

  1. تحديد العدد المطلوب من الموارد البشرية:

  • أسلوب الإسقاط : ويعتمد هذا الأسلوب على المسار السائد في الفترات السابقة ويسقط على الخطة الجديدة سواء فيما يتعلق بإجمالي الموارد البشرية العاملة في أحد الأقسام أو في أحد أنشطة عمل تلك اللجنة.
  • أسلوب التوقع الجزافي : ويتم في هذه الطريقة تحديد الموارد البشرية عن طريق التقدير الشخصي لرئيس اللجنة.
  • أسلوب التوقع الجزافي المتطور : ويعتمد هذا الأسلوب على مجموعة من العوامل الموضوعية لتحديد الاحتياجات منها نسبة دوران الموارد البشرية ومتطلبات العمل.
  • أسلوب التحليل العلمي : يأخذ هذا الأسلوب بعين الاعتبار مجموعة من العوامل المؤثرة كالعوامل المتعلقة بالمتغيرات الخارجية والداخلية للمؤسسة, حيث يتم حساب عدد الموارد البشرية وفق عدد من المعادلات.

يتم تحديد طريقة حساب أجور الموارد البشرية العاملة عن بعد والتي تحسب عادة وفق إحدى الطرق التالية:

  1. الأجور حسب المؤهل العلمي والخبرات.
  2. الأجور حسب الأداء.
  3. الأجور حسب التأهيل والأداء وتتم من خلال دمج الطريقتين معاً.

 ثانياً : التوصيف الوظيفي :

 هو إعداد وصف تحليلي للواجبات والمسؤوليات والصلاحيات وأساليب العمل والأداء ، ومعدلات الأداء من حيث الكم والكيف، كما يشمل تحديد موضوعي للمهارات والقدرات والسمات التي يجب أن يتميز بها الشخص الذي سيسند إليه القيام بالوظيفة وهو أيضا تحديد للعلاقة المتوازية والمتتابعة بين الوظيفة وبين غيرها من الوظائف من أجل أن يكون توظيف الموارد البشرية عن بعد بشكله الأمثل.

البنود المتضمنة في توصيف الوظيفة وذلك في العمل الناجح:

  • مسمى الوظيفة
  • القسم الذي يتبع له المسمى الوظيفي
  • التبعية
  • نطاق المسؤولية
  • المجالات الرئيسية للمسؤولية
  • مجال التشاور والتعاون
  • مدة العمل
  • المؤهلات المطلوبة لشاغل الوظيفة ( مهارات ، خبرات ، … ) .

 ثالثاً استقطاب واستيعاب الموارد البشرية:

تمثل وظيفة الاستقطاب عنصرا هاما في خطة تنمية الموارد البشرية، إذ تحدد الخطة أنواع وأعداد الكفايات البشرية اللازمة لتحقيق هدف المؤسسة وتهدف عملية الاختيار على تحقيق أكبر قدر من التوافق بين مواصفات الشخص المطلوب ومتطلبات الوظيفة.

تتم عملية استقطاب الموارد البشرية  لترغيب أكبر عدد ممكن من الموارد البشرية المتوافرة  للتقدم والمشاركة في أعمال المؤسسة على اختلاف أنواعها، حيث يقسم الاستقطاب بهدف توظيف الموارد البشرية عن بعد إلى:

  • استقطاب داخلي.
  • استقطاب خارجي.

وتتم عملية الاستقطاب من خلال تقديم مجموعة من الميزات التي تحصل عليها الموارد البشرية من أهمها:

  • رفع الصورة الاجتماعية للمؤسسة في البيئة المحيطة، مما يتيح صورة اجتماعية رفيعة للموارد البشرية العاملة فيه.
  • تقديم الخدمات الاجتماعية والثقافية للموارد البشرية العاملة لديها.
  • أنظمة الأجور والتعويضات والحوافز المعتمدة في المؤسسة.
  • المرونة في أوقات العمل وهي التي تتيح للموارد البشرية اختيار وقت العمل المناسب لأوضاعه الاجتماعية والعائلية.
  • إمكانية الترقية والارتقاء الوظيف.

توظيف الموارد البشرية

رابعاً : إجراء عمليات المقابلة وتحديد محتوى العمل:

تتم عملية مقابلة الموارد البشرية وتحديد محتوى العمل على مختلف أنواعه في المؤسسة من خلال توافر الأمور التالية :

  • شروط شاغل الوظيفية المذكورة في بطاقات التوصيف الوظيفي الواردة في النظام الداخلي للمؤسسة .
  • تتم عملية تحديد مقابلات العمل وفق ما يلي:
  1. دراسة السير الذاتية للمرشحين للقيام بأعمال ومهام معينة في المؤسسة سواء كانت تلك الموارد داخلية أو خارجية وترشيح المتقدمين الأكثر تلاؤماً مع مواصفات العمل الواردة في التوصيف الوظيفي .
  2. إجراء المقابلات الخاصة بالموارد البشرية بهدف تقويمها وتحديد مدى تناسبها مع الأعمال المطلوبة.
  • يتم تحديد محتوى العمل للموارد البشرية التي يجري لها عملية المقابلة وفق ما يلي :
  1. تسمية العمل.
  2. مدة العمل.
  3. غاية العمل.
  4. مهام العمل.
  5. المعارف المطلوبة.
  6. مدة الخبرات المطلوبة أو التي يطلب اكتسابها.
  7. الظروف الفيزيائية للعمل.
  8. الظروف النفسية للعمل.
  9. محتوى العلاقات الداخلية والخارجية.
  10. حرية تنظيم العمل.
  11. تبادل المعلومات.
  12. التبعية الإدارية.
  13. مسؤوليات الموارد البشرية.
  14. تحديد الرواتب والأجور للموارد البشرية.
  15. الراتب المتمم ( التعويضات ).

خامساً : تقييم كفاءة الأداء :

إن الهدف من تقييم كفاءة الأداء هو التأكد من قدرة الفرد ورغبته في تحقيق أهداف المؤسسة خاصة أن إدارة وتوجيه الموارد البشرية العاملة عن بعد أمر بحاجة إلى خبرة عالية في تقيم ساعات العمل ونتائجه،وتشمل عملية تقييم كفاءة الأداء مجموعة عناصر أهمها  طبيعة العمل ومكوناته، معدل الأداء المستهدف من حيث الكمية والجودة والوقت والكلفة . وسلوك الأداء، واحتمالات التطور في الأداء.

سادساً  : التدريب والتأهيل:

يمثل التدريب والتأهيل عاملاً أساسياً في تثمين الموارد البشرية وتنمية الموارد البشرية بشكل احترافي ضمن رؤية التخطيط الاستراتيجي، ويتركز هدف التدريب في تحقيق أمرين أولهما تزويد الأفراد بالمعلومات المتجددة عن طبيعة أعمالهم والأساليب المتطورة لأداء تلك الأعمال وثانيهما وتمكين الأفراد من ممارسة تلك الأعمال وإجادة تطبيقها على أساس تجريبي أولا ثم فعلي.

سابعاً  : تطوير المسار الوظيفي:

 يمثل المسار الوظيفي المهام التي يقوم بها الموظف على مدار حياته الوظيفية داخل المؤسسة، ويمر المسار الوظيفي في ثلاث مراحل:

  1. مرحلة تحديد المهارات الوظيفية اللازمة والتعرف على اهتمامات الموظف واكتشاف قيم العمل لديه.
  2. تحويل هذه المهارات والاهتمامات وحاجات العمل وقيم الموظف لتحقيق أهداف الوظيفة.
  3. مرحلة التأكد من أن هذه المعارات والاهتمامات تلبي حاجة المؤسسة.

ثامناً  : التحفيز والتشجيع:

 وهو استخدام مجموعة من العوامل للتأثير على سلوك العاملين لتحقيق الرضا الوظيفي ،والذي يمكنهم من أداء عملهم برغبة وتفاعل وانتماء إيجابي.

ويشمل التحفيز تهيئة الظروف الملائمة والبيئة التي تخلق في العاملين الشعور بالانتماء للمؤسسة,والدافع القوي للمساهمة الإيجابية في تحقيق أهدافها.

توظيف عن بعد

فمهما كان نوع العمل أو حجم المشروع سواء كان من المشاريع الصغيرة أوالمتوسطة وأينما كان موقع النشاط في الخليج العربي أو في السعودية أو في أي مكان، لابد لك من الادارة العلمية للموارد بغية تطوير الاعمال، ولابد من مدير مشاريع محترف يتقن فن ادارة المشاريع ومواردها كي يوصل المؤسسة إلى مستقبل رائد في ادارة الاعمال، خاصة أن سوق العمل عن بعد يذخر بالكفاءات العالية ويعتبر من أساليب توظيف الموارد البشرية عن بعد من الأساليب الأقل تكلفة على المستوى المادي.

لطلب الخدمة والاستفسار عنها فضلا لا تتردوا بالتواصل معنا عبر ايقونة اتصل بنا كما يمكنكم الاطلاع على أخبارنا عبر صفحاتنا الاجتماعية.

 

 

 

WhatsApp chat